650 ارهابيا هاربون من معركة الموصل على أبواب مصر

0
220

رصد- اينانا :650  مصريا ينتمون إلى داعش يخططون للعودة إلى مصر، هذا ما استطاعت الأجهزة الأمنية اكتشافه بعد بدء معركة تحرير الموصل بالعراق، وتضييق الخناق عليهم جراء الهجوم العراقي والدولي على التنظيم الإرهابي الذي تمدد من العراق إلى سوريا وليبيا حتى وصل إلى سيناء.

وأكدت المصادر الأمنية أن العناصر التي تم رصد تحركاتها في العراق بعد معركة الموصل، تنوى العودة من جديد إلى مصر من خلال طريق (سوريا – ليبيا)، ومن ثم الانضمام للجماعات الإرهابية في شمال سيناء.

وحسب المصادر الأمنية، فإن المعلومات التي وصلت للأجهزة تؤكد أن عناصر إرهابية مصرية، وغير مصرية منضمة لداعش في العراق في العامين الأخيرين، تخطط للهروب إلى سوريا ثم إلى تونس، ثم ليبيا، عبر بعض اللاجئين السوريين في هذه البلاد، مضيفة أن عدد الذين ماتوا إثر الغارات الجوية العراقية الأخيرة فى الموصل وصل إلى 25 مصريا.

وتابع المصدر الذي رفض ذكر اسمه أن الأجهز الأمنية أعدت تقارير موسعة عن نقل قيادات تنظيم داعش ومعسكراته إلى منطقة الحدود المصرية الليبية، وأضاف أن السلطات المصرية وضعت أسماء الـ650 في قوائم ترقب الوصول في الموانئ البرية والبحرية والمطارات تحسبا لوصولهم عن طريق شرعي، فضلا عن تشديد الإجراءات الأمنية عبر المعابر الحدودية بين مصر وليبيا.

وأكد المصدر أن لجنة أمنية مصرية ليبية تونسية تقوم ببحث الأوضاع أولا بأول والاجتماع بشكل دوري لبحث كيفية مواجهة العناصر الإرهابية التى ستحاول تهديد الأمن القومي المصري.

وكانت المفاجأة هو أن قبل تحرير الموصل تم إبلاغ الجهات الأمنية المصرية أن عناصر هربت بالفعل قبل بدء عملية التحرير، وأن هناك عناصر تم القبض عليها.

وأكد المصدر أن مصر اتخذت إجراءات أمنية موسعة على رأسها زيادة نقاط حرس الحدود على الحدود مع ليبيا، وزيادة قوات الانتشار السريع وزيادة التسليح، وأبراج مراقبة لتأمين، وأن مصر حصلت على معدات أمنية قادمة روسيا لزيادة إجراءات التأمين الحدود الغربية.

اترك تعليق