10 أشياء ستدخل الموصل للمرة الأولى بعد خروج داعش

0
542

بغداد- إينانا:

بتقدم قوات الجيش العراقي بكافة تشكيلاته وفصائل الحشد الشعبي نحو مدينة الموصل، في معركة “قادمون يانينوى” والوقوف على مشارف مركز المدينة بعد تحرير عدة مناطق وقرى مهمة وتحقيق نجاحاً ملحوظا”، الأمر الذي جعل محللين يؤكدون أن نهاية سيطرة التنظيم على مدينة الموصل، مسألة وقت لا أكثر.

وخلال عامين حكم فيها داعش مدينة الموصل، فرض قائمة من المحرمات، على أهالي المدينة، ومع قرب خروج التنظيم منها فان سكان الموصل يتنفسون الصعداء ويتوقع ان تدخل هذه المحرمات للمدينة فور خروج داعش منها، للمرة الأولى منذ عامين وابرزها.

1- السجائر والاركيلة: بعد أيام قليلة من سيطرة تنظيم داعش على مدينة الموصل العراقية، شرع عناصر التنظيم، ممن يطلق عليهم اسم “الحسبة”، بإحراق أطنانًا من أنواع السجائر المختلفة، ومنعوا تداولها أو تدخينها، كما منعت الاركيلة أيضًا بناءً على فتوى رسمية من علماء التنظيم.

2- ماكينات حلاقة الذقن: يحظر تنظيم داعش الإرهابي، على سكان مدينة الموصل، حلاقة الذقن، وهو الأمر الذي دفع أحد حلاقي مدينة الموصل، ويدعى أحمد أبوأسامة، يقول في حديثه لشبكة “بي بي سي” أنه لا يزاول عمله منذ عامين تقريبا، بعد أن قام داعش بالسماح بقص الشعر ومنع حلاقة الذقن.

3- “الستالايت” : عمم عناصر تنظيم داعش، في مدينة الموصل، بيانًا يحذرون فيه الأهالي من شراء واستخدام أجهزة الاستقبال الفضائي (الستلايت )، الانترنيت باعتباره “عدو من الداخل”، في محاولة لإجبار الأهالي على، الاعتماد على قناته الخاصة التي تبث عبر منظومة أرضية باسم “قناة الخلافة”، إضافة لـ “إذاعة البيان” والتي ستكون المصدر الرئيس للأخبار والمتابعات للمواطنين، كما منع جميع اجهزة الاتصال بما فيها.

4- التصوير وكاميرات المراقبة: في ظل سيطرة تنظيم داعش الإرهابي على مدينة الموصل، اختفى محبي التصوير وهواته، وذلك بسبب أن التنيظم الإرهابي، يخشى من تسريب صورا تظهر طبيعة الحياة، في الموصل، وكشفها للعالم أو تصوير أحد عناصره.

5- المقاهي: ستفتح المقاهي أبوابها للمرة الأولى بعد رحيل تنظيم داعش، والذي أجبر المقاهي على الإغلاق، بحجة حرمة مايقدمونه للزبائن.

6-  كليات الحقوق والفنون الجملية والإعلام والعلوم السياسية: أربع كليات ستفتح أبوابها للمرة الأولى منذ عامين في الموصل، وذلك بعد أن أصدر ديوان التعليم في التنظيم، بياناً يلغي فيه كليات الحقوق والفنون الجميلة والعلوم السياسية والإعلام، باعتباها كليات “ترسخ مفاهيم كفر” لا يرتضيها التنظيم.

7- الجينز : بحسب صحيفة تليجراف، فإن تنظيم داعش حرم على سكان المدن الخاضعة لسيطرته، من ارتداء سراويل الجينز من النوع الضيقة.

8-  الأدوات الموسيقية: يحرم تنظيم داعش الموسيقى، وبالتالي فهو يحظر بيع أو تداول أي من أدوات الموسيقى، استنادًا إلى فتاوى علماءه.

9-  تماثيل عرض الملابس “المانيكان”: حرم تنظيم داعش على محلات الملابس المتواجدة في مدينة الموصل، عرض بضائعهم في تماثيل، خاصة الملابس النسائية.

10- نغمات المحمول: بحسب تقرير لصحيفة “تليغراف” البريطانية، فإن تنظيم داعش، فرض على الأهالي في مدينة الموصل، عدم وضع نغمات موسيقية على هواتفهم المحمولة. ر.ن

اترك تعليق