رومانيا تقدم مشاريع خدمية وتبدي استعدادها لخفض نسبة البطالة في العراق

0
191

بغداد- إينانا: اكد وزير التخطيط سلمان الجميلي ان ظروف العراق الراهنة تجعل من الصعوبة على الحكومة تنفيذ مشاريع ستراتيجية عملاقة ، وفيما شدد على ضرورة تطوير العلاقات الثنائية مع رومانيا، أبدت الاخيرة استعدادها الدخول في مشاريع عملاقة لتطوير واقع الصناعة العراقية وخفض نسب البطالة.مقدمة ثلاثة مشاريع خدمية لدعم الاقتصاد العراقي.

جاء ذلك خلال لقاء وزير التخطيط سلمان الجميلي بالسفير الروماني في العراق لاكوب برادا بحسب بيان الوزارة تلقت “إينانا” نسخة منه، وبحثا تطوير العلاقلت الثنائية في المجالات الاقتصادية والاستثمارية وتطوير قطاعات التنمية .

واوضح البيان تم “مناقشة مقترحات ثلاثة مشاريع تقدمت بها الحكومة الرومانية لدعم الاقتصاد العراقي، اولها مشروع تشييد رصيف نهري في محافظة ذي قار يهدف الى تطوير واقع النقل النهري بين موانيء البصرة والمحافظات الجنوبية لما يتمتع به هذا النوع من النقل من رخص اسعاره وتوفر الظروف المناسبة له ، فيما يتمثل مقترح المشروع الثاني بانشاء مصنع لصناعة القطارات الحديثة في العراق بالاستفادة من الشركات الرومانية المتخصصة في هذا المجال ، اما مقترح المشروع الثالث فيقوم على اساس مساعدة العراق في مجال العيادات الطبية المتنقلة وانشاء مستشفيات الطواريء لاسيما في المناطق المحررة لحاجة تلك المناطق الى الخدمات الصحية والطبية .

واكد الجميلي خلال اللقاء على ضرورة تطوير العلاقات الثنائية مع رومانيا والعمل المشترك على توفير الظروف المناسبة لعمل الشركات الرومانية في العراق ، موضحا ان، ظروف العراق الراهنة تجعل من الصعوبة على الحكومة تنفيذ المزيد من المشاريع الاستراتيجية العملاقة “.

واشار الى ان” السنوات المقبلة ستشهد التوجه نحو اقامة مثل هذه المشاريع العملاقة ولكن اولوياتنا في هذه السنة والسنة المقبلة هي تحرير الارض واعادة الاعمار وتوفير المتطلبات الاساسية للشعب في ظل قلة الموارد المالية المتوفرة” .

من جانبه عبر السفير الروماني عن رغبة بلاده الشديدة في دعم العراق وتمكينه اقتصاديا لتجاوز المرحلة الحرجة التي يمر بها الان، مبديا استعداد حكومته الى الدخول في مشاريع عملاقة من شأنها تطوير واقع الصناعة العراقية وخفض نسب البطالة . ن.ب.و.غ

اترك تعليق