وتوت لـ “اينانا” … ردا على السفارة الامريكية: امريكا غير جادة بحسم معركة الموصل

0
324

– وتوت : الامريكان ينزلون قطعاتهم غرب الانبار، وانزالات جوية في الانبار وكركوك والموصل

وتوت: الامريكان يأخذون قادة داعش لاماكن اخرى

وتوت: حسم المعركة قبل نهاية السنة غير واقعي

بغداد – اينانا: في الوقت الذي تستمر فيه المعارك العسكرية لتحرير مدينة الموصل وانتزاعها من ايدي تنظيم داعش الارهابي، تجددت على وجه الاحداث احاديث حول حسم معركة تحرير الموصل، والتي كان رئيس الوزراء حيدر العبادي اكد في تصريحات عدة بانها ستحسم قبل نهاية العام الحالي.

هذا المشهد اتى بالتزامن مع الشكوك العراقية الكثيرة ازاء التصرفات الامريكية، التي اتهمت من كتل ونخب سياسية عدة بانها غير جادة في حسم المعركة، وانها لا تقدم الدعم المطلوب للقوات العراقية، بل ذهبت هذه التصريحات الى ابعد من ذلك باتهام الولايات المتحدة بالتعاون مع تنظيم داعش الارهابي.

وكَذَبَت لجنة الامن والدفاع النيابية، تصريح السفارة الامريكية لـ “اينانا”، الاثنين، بانها غير معنية بتوقيتات انهاء معركة الموصل.

وقال نائب رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية اسكندر وتوت لـ “اينانا”، ان “تصرفات الامريكان محيرة جدا، فهم ينزلون قطعات عسكرية غرب الانبار، وانزالات جوية في الانبار وكركوك والموصل، ويقوموا باخذ قادة من داعش الى اماكن اخرى، مشيرا الى ان هذه التصرفات تعزز الشكوك العراقية بهذه القوات”.

والمح وتوت الى “ان الامريكان لا يريدون حسم المعركة ويحرصون على اطالتها”.

واضاف، ان “الامريكان لم يقدموا الدعم الجوي للحشد الشعبي، رغم قدرتهم على تقديم الدعم وحسم المعركة سريعا والوصول الى الاهداف بكل سهولة، مشيرا الى، ان “معركة احتلال العراق عام 2003 بينت القدرة الكبيرة للامريكان بالصول الى اي هدف بدون بذل اي جهد من قبلهم.

ووصف وتوت “تصريحات رئيس الوزراء حيدر العبادي التي تحدث خلالها ، عن حسم معركة الموصل قبل نهاية السنة بانها بعيدة عن الواقع، موضحا “نحن كعسكريون ومختصون في لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب العراقي، نرى انه من غير الواقع ان تحسم معركة الموصل قبل نهاية السنة الحالية”.

وكانت السفارة الامريكية في بغداد، نفت في تصريح خصت به “اينانا” ان تكون القوات الامريكية قد وضعت توقيتات لانهاء معركة الموصل.

وقال مصدر اعلامي في السفارة الامريكية، ان “القوات الامريكية لم تصرح بانها وضعت توقيتات لانهاء معركة الموصل، وهي ليست معنية بوضع هذه التوقيتات، انما هي بيد الحكومة العراقية “.

واضاف، ان “القوات الامريكية والتحالف الدولي داعم لكل العمليات العسكرية العراقية في الموصل وحريصة على انجاحها”.

ولم تحسم الحكومة العراقية معركة تحرير الموصل، رغم انها صرحت في بداية انطلاقها انها ستحسمها قبل نهاية السنة الحالية.

وحققت القوات العراقية تقدم كبير في الموصل واستطاعت ان تدخل الى قلب الساحل الايسر منها، الا ان القوات العراقية اكدت ان بطيء العمليات يعود الى حرصها للمحافظة على المدنيين في داخلها والتي يستخدمهم داعش كدروع بشرية لمواجهة القوات العراقية./و.م

اترك تعليق