حقوق الانسان تدين تفجيرات كوكجلي وتدعو القوات الامنية للحذر من “مكائد داعش” وافشالها

0
136

 بغداد- إينانا: دانت المفوضية العليا لحقوق الانسان، الخميس، الانتهاك الصارخ الذي ارتكبه داعش من خلال التفجيرات الاجرامية التي شنها على منطقة كوكجلي بالموصل، فيما دعت القوات الامنية الى اخذ الحيطة والحذر لافشال دسائس ومكائد تلك العصابات الاجرامية.

وقالت المفوضية في بيان تلقت “إينانا” نسخة منه انها “تابعت الانتهاك الصارخ الذي ارتكبته عصابات داعش الارهابية باستهدافها المدنيين في منطقة كوكجلي المحررة بتفجير سيارات مفخخة راح ضحيته ١١ شهيدا و٤٠ جريحا حالة بعضهم خطرة”.

واواضحت في البيان ” ان عناصر تنظيم داعش استغلوا عدم تفتيش قطعات الجيش العراقي لجنازة وهمية انطلقت من حي القدس المجاور وغير المحرر بحجة دفنها في مقبرة “التلفزيون”، وبعد تمثيلهم أداء مراسيم الدفن الوهمية، انطلقوا بمركباتهم المفخخة من الطريق الترابي الى كوكجلي وفجروها على سوق شعبي مكتظة بالمتبضعين “.

وطالبت المفوضية القوات الامنية بكل صنوفها والحشد الشعبي والعشائري بتوفير الحماية اللازمة للمناطق المحررة واخذ الحيطة والحذر لافشال دسائس ومكائد تلك العصابات الاجرامية المتمثلة بداعش التي ترتكب افظع المجازر الوحشية بحق المدنيين كونهم الان عادوا الى مناطقهم المحررة وينعمون بامان وحرية تامة بعد عودة الحياة الى تلك المناطق.

وكانت ثلاث سيارات ملغومة أنفجرت بمنطقة كوكجالي شرق مدينة الموصل، أسفرت عن أستشهاد 15 مدنيا على الأقل وثمانية رجال شرطة. ن. ب.و.غ

 

اترك تعليق