خلال قداس الميلاد.. البابا فرنسيس يدعو للتفكير بمعاناة الأطفال حول العالم

0
329

رصد- إينانا: دعا البابا فرنسيس خلال قداس عيد الميلاد، الكاثوليك حول العالم إلى إظهار الرحمة بالأطفال ضحايا الحروب والفقر.

وأمام ما يقرب من 10 آلاف شخص في ساحة القديس بطرس بروما، دعا البابا فرنسيس إلى الاهتمام بالأطفال الجوعى، والذين يعيشون بلا مأوى، وأطفال الملاجئ الفارين من القصف، وأبناء المهاجرين الذين يركبون قوارب الموت.

وطالب أيضا بالدعاء “للأطفال الذين لا نسمح لهم بالولادة”، في إشارة إلى عمليات الإجهاض.

وتحدث عن “البساطة الحساسة للأطفال حديثي الولادة ونعومة لفافاتهم” قائلا “هنا يكمن الله”.

وانتقد البابا فرنسيس، البذخ وما وصفه بـ”المادية المبهرة” التي أخذت عيد الميلاد رهينة مما يضع الرب في الظلال ويغشي أبصار كثيرين عن احتياجات الجياع والمهاجرين والمنهكين بفعل الحروب.

وقال في عظته بمناسبة عيد الميلاد إن عالما مهووسا بالهدايا والولائم والتمحور حول الذات في حاجة إلى مزيد من التواضع.

وقال البابا  “إذا كنا نريد الاحتفال بعيد الميلاد بإخلاص فنحن بحاجة إلى تدبر هذه الإشارة، البساطة الهشة لمولود صغير والوداعة والمودة… الرب هناك”.

واضاف إن الكثيرين في البلدان الغنية يجب تذكيرهم بأن رسالة عيد الميلاد هي التواضع والبساطة والطقوس المقدسة.

وقال البابا “ولد يسوع يرفضه البعض ونظر إليه كثيرون آخرون بلا مبالاة”.

وتابع البابا فرنسيس، قائلا “اليوم يمكن وجود نفس اللامبالاة عندما يصبح عيد الميلاد عيدا يتمحور حول ذواتنا بدلا من يسوع عندما تلقي أضواء التجارة بنور الرب في الظلال عندما نعبأ بالهدايا لكننا (نبدو) قساة القلب تجاه هؤلاء المهمشين”.

اترك تعليق